منتدى حرب التتار

السلآم عليكم ورحمة الله وبركاته ،،، وبعد ..

عزيزنا الزآئر نرجو منك التسجيل بالمنتدى ،،،

شكرًا ،،

اي مشآكل تواجهك تفضل بمراسلة صآحب الموقع على الايميل التآلي ~:-

Aalwaleed-@hotmail.com

مع تمنياتنا لكم بالتوفيق :: فريق ادآرة المنتدى ..~/

منتدى حرب التتار يرحب بگم ، منتدى لكل الاعمار والفئات لاتذهب قبل ان تتأكد

مهم للاعضآء الذين لم تصلهم رسآئل التفعيل والزوار الذين يريدون التسجيل. تفعيل الاعضاء يوميا

المواضيع الأخيرة

» طريقة لزيادة عدد الجنووود في السيرفرات السريعة بس
الثلاثاء أغسطس 25, 2015 6:50 pm من طرف n1200

» ثغرة جديدة
الثلاثاء أغسطس 25, 2015 6:48 pm من طرف n1200

» شرح ثغرة v2v
الخميس أغسطس 20, 2015 6:58 pm من طرف جالدك

» سكربت ترافيان كلاسيك بس على حرب التتار
السبت يوليو 25, 2015 2:58 am من طرف العقرب

» إلحقوووووووووو
الجمعة يوليو 17, 2015 1:31 am من طرف hammou999

» سيرفر حلوووووووووو
الجمعة يوليو 17, 2015 1:30 am من طرف hammou999

» سيرفر حلوووووووووو
الجمعة يوليو 17, 2015 1:28 am من طرف hammou999

» http://mtatar.com/ts8/register.php?ref=136
الأحد أبريل 26, 2015 5:43 am من طرف alhooo7k

» http://trvianz.com/tx4/register.php?ref=7
الثلاثاء أبريل 21, 2015 11:29 pm من طرف alhooo7k

» http://mtatar.com/ts7/register.php?ref=78
الإثنين أبريل 20, 2015 6:24 am من طرف alhooo7k


    قصة يابدايات المحبة يانهايات الوله (قصة سعودية رومانسيه من أرض الواقع ) الجزئ9

    شاطر
    avatar
    ALSFAH
    المشرف العآم
    المشرف العآم

    عدد المساهمات : 216
    نقاط : 2260
    السٌّمعَة : 2
    تاريخ التسجيل : 15/07/2012
    العمر : 19

    قصة يابدايات المحبة يانهايات الوله (قصة سعودية رومانسيه من أرض الواقع ) الجزئ9

    مُساهمة من طرف ALSFAH في الإثنين يوليو 16, 2012 9:58 am

    الجزء التاسع

    في اوقات كثيره يعجز الانسان عن تخيل مالديه من قدرات قويه ولان الله عز
    وجل وهب للبشر نعمه التفكير فهي تنقذنا من مواقف شته وخصوصا عند ساعه الخطر
    او فقدان من نحب فنجد جميعا باننا نسعى لبذى اقصى طاقاتنا لانقاذه وهذا
    بالفعل ماحصل لابطال قصتنا فلما سمع عبد الله انطلاق صوت جهاز القلب ماتاخر
    ولا ثانيه وانطلق مندفع بكل قوته من غرفه ناصر وتفكيره مرتكز على شيء واحد
    انقاذ ناصر وخرج مندفع دون حتى يعطي أي تفسير للاخرين اللي صابهم الجزع
    يوم سمعوا الصوت وواصل عبد الله ركضه بين ممرات المستشفى لين ماوصل لغرفه
    الاطباء وبسرعه مثل لمح البصر انتقل الطاقم الطبي لغرفه ناصر لانقاذه اما
    ساره اللي حست ان الدم تجمد بعروقها يوم سمعت صوت الجهاز صارت تصرخ بطريقه
    هستريه وصار سلطان وريم يحاولوا يخرجوها وداره الاحداث التاليه :

    ريم : ساره بسم الله عليكي اختي وحدي الله الاطباء عنده .
    ساره : لا ياريم قلبه توقف عن النبض تعرفي ايش معناه هذا تعرفي ولا بس
    تحاولي تخدعني بكلامك مثل ماخدعوني هم قالوا انه مافيه شيء ليش توقف قلبه
    عن النبض .
    سلطان ( وهو متوتر ) : ياساره الطبيب اكد انه مافيه شيء لكن وحدي الله واذكري وان الله مايتخلى عن عباده .
    ساره : ونعم بالله لكن مااستحمل فقدان ناصر ياسلطان ناصر هو كل شيء لي هو حلم تحقق لي واشوفه قدامي يتحطم مااستحمل ابدا مااستحمل .
    ابو سلطان : سلطان ياولدي خذ اختك رجعها البيت وانتي ياريم روحي معها ونجلس انا وامك هنا .
    سلطان : زين يبه .
    ساره : لا يبه تكفى لاتحرمني اكون جنب ناصر ابي اكون جنبه يمكن هذه الدقائق الوحيده اللي بكون فيها جنبه .
    أبو سلطان : استغفري ربك يابنيتي ولاتقولي كذا .
    أم ناصر : ولدي وش صار عليه ياويلي سترك يارب اللهم نجيه يارب .
    أم سلطان : وحدي الله يام ناصر وعسى الله يجعل الامر خير لاحول ولاقوه الا بالله .
    سلوى : الله يستر يارب تنجيه يارب تلطف فينا .
    شهد : حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل على اللي كان السبب .
    ووسط الفزع اللي صاب الاسره من هلع ساره وريم وشهد وسلوى اللي شلت السنتهم
    المفاجئه وام سلطان اللي تهدي بام ناصر اللي مافكت لسانها عن توحيد الله
    وتسبيحه ودعائها انه ينجي ولدها الوحيد خرج الطاقم الطبي من الغرفه والتفوا
    الجميع حولهم وكلهم يرتجوا منهم كلمه امل .
    الطبيب(متعب ) مين اللي كان عند المريض قبل حضورنا .
    عبد الله (بتوتر ملحوظ ) : أنا يادكتور وزوجته اختي ليش ؟
    متعب : أخ عبد الله احد منكم قرب من اجهزت المريض ؟؟؟
    عبد الله : لا ماحد منا قرب اجـــ .....
    وقطع كلامه فجاءه عبد الله وهو يتذكر انه ساره يوم دخلت عند ناصر قربت من سريره حيل .
    عبدالله : لا تذكرة دكتور زوجته كانت قريبه منه .
    متعب : أمممممممم .
    أبو ناصر : تكفى ياولدي خبرنا ترى قلبي مايستحمل ولدي شصار عليه ؟؟
    متعب : تطمن ياعم ابو ناصر ولدك مافيه الا العافيه .
    ونزل قوله برد وسلام عليهم واثلج صدورهم رغم الحيره الشديده كيف يقول مافيه
    شيء وهم سمعوا صوت الجهاز وفعلا نقز هذا السؤال من عقل العائله الى لسان
    عبد الله .
    عبد الله : زين دكتور متعب شلون انا واختي يوم كنا عنده بالغرفه سمعنا صوت
    جهاز القلب وانا بنفسي شفت الخط متصل مما يعني توقف نبضات القلب وانت الحين
    تقول انه بخير ؟؟؟
    متعب : صحيح هو بخير وحالته ممتازه واعتقد بامر الله انه باي لحظه راح يستفيق من غيبوبته النبض طبيعي والضغط تمام والتنفس منتظم .
    كانت ساره تسمع كلام الطبيب وهي تحمد ربها والدموع محتبسه بعيونها ويتابع الطبيب متعب
    متعب : لكن الظاهر انه أختك يوم قربت من فراشه ادى بالغلط الى فصل سلك
    الجهاز عن المريض وعلى هذا الاساس سمعتوا صفير الجهاز لانه طبيعي طلما
    الجهاز شغال ومو متصل بيصدر الصوت .
    حمدوا الجميع ربهم وضمت ام سلطان بنتها ساره .
    أبو سلطان : زين يابنيتي الحين روحي ارتاحي بالبيت وحنا بنجلس هنا .
    أبو ناصر : لا يابو سلطان عساك سالم انتم واصلين من السفر وتعبانين ترخصوا
    الحين وانا اليوم بكون مرافق مع ناصر وبكره ان شاء الله تزورونه بس ماعليك
    امر وصل اهلي معك .
    أبو سلطان : ولو ياخوي هذا واجبك زين ياخوي اهلك بالحفظ توصي شيء قبل نمشي ؟؟
    أبو ناصر : سلامتك يالغالي واعذرنا قطعنا عليكم السفر والله بلغت سلطان مايقول لكم لكن الله يهديه .
    أبو سلطان : ولو ابو ناصر افا عليك كيف مايقول لنا ناصر مو بس زوج بنتي ناصر ولدي بعد .
    أبو ناصر : فديتك ياخوي بس انا مابغيت افزعكم والله لايحرمنا منكم.
    أبو سلطان : ولا منك ياخوي زين اترخص انا .
    أبو ناصر : معاك الرحمن .
    أبو سلطان : بحفظ الله والحمد لله على سلامته والله يقومه لكم سالم .
    وتنطلق اسره ابو سلطان بمن فيهم بنات وزوجت أبو ناصر لبيوتهم ويقضي كل واحد منهم ليلته وهو محمل بهمومه .
    أما ساره اللي ماذاقت طعم النوم من يوم كانت بالشرقيه شربت كوب عصير ليمون
    جهزته لها ريم وجلست معها ريم لين استسلمت ساره للنوم مثل طفله صغيره بعد
    يوم شاق عانته وفضلت ريم انها تقضي الليله مع ساره لانها تدري باختها
    وبمقدار محبتها لناصر وكيف تالمت اكثر من الجميع للي صار لناصر وبعد تفكير
    بامور كثيره استلسمت ريم بعد للنوم .

    يوم الاحد الساعه 10 صباح
    في الصاله كان ( عبد الله – أبو سلطان – وام سلطان ) يفطروا
    أم سلطان : يابعد حي ياساره مسكينه يابنيتي حظك بهالدنيا قليل .
    أبو سلطان : وش تقولين ياام سلطان وحدي الله هذا كلام تقولينه وش فيه حظ
    بنتك على الاقل الله رزقها برجال يحبها ويخاف عليها والله يرفع عنه .
    أم سلطان : والنعم في ناصر وأبو ناصر يابو سلطان بس ساره مسكينه زواجها
    مابقى عليه الا اسبوعين ونص تقريبا وصار اللي صار ومادري وش بنسوي الحين
    كروت الفرح انطبعت والقصر بعد اندفع عربونه خبرتني ام ناصر بالكلام هذا قبل
    نسافر وبعد هدايا الحفله والشوكولاته وغيره .
    عبد الله : انا لو تبوا مشورتي يبه انت وامي اجلوا الموضوع هذا لين يفوق
    ناصر ويقرر هو وساره بنفسهم هذا زواجهم هم والقرار وحده من حقهم .
    أبو سلطان : كلامك عدل ياولدي بس بعد مانقدر نجي لابو ناصر ونقوله بنزوج بنتنا ولدك بالوقت المحدد خصوصا بعد هذه الظروف .
    أم سلطان : زين وش بنسوي .
    أبو سلطان : انا اشوف انه ناجل الزواج وانا بكلم ابو ناصر بس تتحسن صحته ويفوق ناصر على خير .
    أم سلطان : زين عسى الله يجعل في هذا التاخير خير .
    كان عبد الله يسمع كلام امه وابوه ومازاد ولاحرف على الكلام اللي قاله وكان
    يتابع فطوره بهدوء حتى يلحق يروح الشركه مكان ابوه لان ابوه بيروح عند
    ناصر .
    وفي هذه الاثناء نزلت ريم وساره .
    أم سلطان : هلا يابنيتي كنا نحتريك تعالي عسى الله يرضى عليكي افطري ماذقتي شيء من قبل امس .
    ساره : تسلمين يمه مابي شيء انا جيت بس بسالكم متى بترحون لناصر ابي اروح معكم .
    وكانت ساره واضح انه قضت ليلتها بنوم ارق لانه كان الارهاق مبين على وجهها . وبهذه اللحظه تدخلت ريم .
    ريم : ساره حبيبتي لازم تاكلين وتتقوي حتى تقدري تجلسي مع ناصر ولا بتصيري
    مرهقه وماتقدري تهتمي فيه ولا انتي تبين ناصر يزعل منا يوم يقوم بالسلامه
    ويقول تعبتوا زوجتي . وابتسمت ساره ابتسمت لاول مره من يوم سمعت الخبر .
    أبو سلطان : الله يرضى عليكم يابناتي ولا يحرمكم من بعض هي اجلسوا افطروا .
    وجلست ساره وريم وبدات الاسره تفطر .
    وكان عبد الله بهذا الوقت خلص فطوره وجالس يشرب شاي وعيونه تنتقل على وجوه
    اهله ويركز على ساره وبنفسه يقول (مسكينه ساره والله اللي صار لها مو سهل
    يارب انك تجبر خاطرها وتاخذ بيدها ) وبعدها انهى كوبه وقام .
    أبو سلطان : على وين ياولدي ؟؟
    عبد الله : استرخصك يبه بروح اتابع الشركه ولاتنسى عقد شركه الجريسي اليوم بيكون ولازم مانتخلف عنهم !
    أبو سلطان : زين ياولدي اعتذر لهم والله يوفقك يارب .
    عبد الله : زين يبه استرخصكم .
    وخرج عبد الله للعمل .
    واتصل على ماجد وهو بطريقه للعمل وظل ينتظر ماجد يرد عليه لكن ماحد رد .
    عبد الله : غريبه شفيه ماجد مايرد . ورجع حاول مره ثانيه . ونفس الشيء مايرد ففكر عبد الله انه ممكن نسي جواله مااخذه معه العمل .
    وشوي دق جوال عبد الله وكان ماجد المتصل .
    ماجد : ألووو هلا عبد الله السلام عليكم ورحمه الله وبركاته صباح الخير .
    عبد الله : هلا فيك ياغالي وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته صباح الانوار .
    ماجد : كيفك ياغالي ووينك الحين بالشرقيه ؟؟؟
    عبد الله : بخير ربي يسلمك لا والله وصلت الرياض .
    ماجد : متى وصلت ؟؟؟
    عبد الله : أمس ليش مادريت باللي صار لناصر ؟؟؟
    ماجد : بلا دريت بس ماقدرت ازوره امس لكن ان شاء الله اليوم بزوره .
    عبد الله : زين ماجد انا الحين بطريقي للشركه شرايك بعد مااخلص امر عليك ونروح سوا لناصر ؟؟
    ماجد : زين ياغالي اتفقنا خلاص انتظرك انا .
    عبد الله : زين متى يخلص دوامك ؟؟؟
    ماجد : كالعاده ثنين .
    عبد الله : زين بمرك على الموعد ان شاء الله .
    ماجد : أوكي ياغالي توصي شيء وماعليه مارديت عليك لانه كان عندي عملاء .
    عبد الله : لا ياغالي لاتعتذر وسلامتك .
    ماجد : زين ياغالي اشوفك على خير .
    عبد الله : وانت من اهل الخير .
    وكمل طريقه للعمل .
    نرجع لبيت ابو سلطان اللي انهوا فطورهم وتوجهوا للمستشفى بس ماكانوا كلهم
    لان ريم جلست مع امها بالبيت تساعدها وراحت ساره وابوها للمستشفى .
    وبالمستشفى اول ماوصلت دخلت ساره عند ناصر وابو سلطان معها وشوي دخل أبو ناصر ودار الحوار التالي :
    ساره : كيفك ياعمي عساك اليوم بخير ؟؟
    أبو ناصر : الله يرضى عليكي يابنيتي بخير وكيفك انتي ؟؟
    ساره : الحمد لله الذي لايحمد على مكروه سواه ياعمي .
    أبو ناصر: يابنتي الحمد لله اللي الله نجاه وجاء بس الاصابه بسيطه والله
    كريم يابنيتي صدقني قلبي يتفطر عليكي وعليه لكن ادري ان الله كريم والحمد
    لله الاطباء كلهم طمنونا وان شاء الله خير ادعي بس له انه يستفيق .
    ساره : آمــــــــــــيــــــــــــــن ياعمي انت ماتدري كيف ناصر غالي عندي .
    ابو ناصر : ندري يابنيتي وندري بعد قد ايش انت غاليه عند ناصر علشان كذا لا اوصيكي يابنيتي بنفسك .
    ساره : تسلم ياعمي ولا توصي كلامك على العين والراس .
    أبو ناصر: الله يحفظك يارب يابنيتي ويفرحان فيكي وبناصر .
    ساره : آمين .
    بهذه اللحظه تكلم أبو سلطان مع أبو ناصر
    أبو سلطان : ياخوي لو ماعليك امر بغيتك بموضوع .
    أبو ناصر :سم ياخوي قول ؟؟
    أبو سلطان : الله يحفظك انت تدري وش صار وكيف صارت الاوضاع على غير مانتمنى
    والله يقوم ناصر لكم بالسلامه وانا اشوف انه صحت ناصر اهم شيء واشوف انه
    ان شاء الله لاقام سالم ناجل الفرح شوي لين يسترد صحته .
    أبو ناصر: والله ياغالي انا مااشوف داعي للتاجيل وانت تدري كيف بيكون راي
    ناصر لكن بالنهايه ارجع اقول الراي الاخير لناصر وساره وأنا بسالك يابنيتي
    ياساره موافقه على كلام ابوك ؟؟؟
    ساره : ياعمي انتم اهلي وناسي وانت بمكانت ابوي وانت وابوي ادري مني واللي تشوفونه يصير .
    أبو ناصر : عز الله ماخسر ناصر يوم اختارك يابنت الاجاويد وعلى العموم ذا الموضوع بناجله لين ناصر يقوم بالسلامه وتقرروا مع بعض .
    أبو سلطان : على خير ياخوي .
    وقضت ساره وقت الزياره وهي ترقي ناصر وتقرا عليه وتدعي له من قلبها ان الله يرجع سالم لها ولالأهله.



    الساعه 2 ظهرا كان عبد الله عند مقر عمل ماجد ينتظره وانطلقوا الاثنين
    لزياره ناصر وسالوا عنه الدكتور متعب اللي طمنهم انه كل شيء بخير وانه
    اشاراته العصبيه ممتازه ونشطه بمعنى انه ان شاء الله باقرب وقت بيستعيد
    وعيه وبعد الزياره راح ماجد وعبد الله على مطعم وجلس عبد الله يحكي ماجد عن
    الموقف اللي صار له امس يوم انطلق صوت جهاز ناصر .
    ماجد : ياحرام شكل اختك انفزعت على زوجها .
    عبد الله : اقولك وربي بغى يوقف قلبها هي بعد وصارت تصرخ صراخ هستيري .
    ماجد : معذوره ماتنلام والله الله يقومه سالم لها .
    عبد الله : آمين . زين ماجد قلي انت وش اخبارك وكيفك ؟
    ماجد : والله تمام ياغالي ماعلي الحمد لله كل شيء تمام واسال الله يحقق امانينا .
    عبد الله : آمين يارب .
    وقضى عبد الله وماجد بقيه الجلسه بالكلام عن الشركه وعقود الموقعه وكلام بمجال العمل .
    ومضت الايام بابطال قصتنا والحال على ماهو عليه وفي يوم الاربعاء كانت
    الاسره مقرره تروح تزور ناصر بالمستشفى وبالفعل بعد صلاه المغرب توجهت اسره
    ابو سلطان بمن فيهم سلطان لزياره ناصر وكالعاده دخلت ساره عند ناصر وجلست
    تقراء في كتاب الرحيق المختوم وكانت كل فتره تطالع بناصر وتتمنى من قلبها
    انه باسرع وقت يفوق ناصر من اللي فيه وخصوصا انه كل الاطباء اجمعوا على انه
    حالته مستقره لكن كان قلقها كبير من الغيبوبه اللي ناصر فيها .
    واثناء ماهي مستغرقه بالقراءه سمعت صوت واهن ضعيف يقول ( والله أنك انتي رحيقي وزهر عمري وأجمل أمالي )
    وماصدقت ساره اللي سمعته باذنها ونزلت الكتاب بسرعه وهي تطالع بناصر اللي كان شكله مرهق ومتعب .
    ساره : ناصر الحمد لله على السلامه ياعمري الحمد لله اللي جعلك تستفيق وعيك انا بطير من الفرح يابعد عمري وقلبي وحياتي .
    ناصر (مد يده ومسك يد ساره ) : الله لايحرمني منك ياعمري انتي تصدقين ساره
    حلمت فيكي حلمت اني اسقط ببير عميق مااشوف قراره ومظلم مااشوف شيء حولي
    وحلمت انك تناديني وانا ادور على مصدر صوتك وتطلبي مني اني ارجع لك لي
    مديتي لي يدك وطلعتيني من ظلمتي .
    ساره : يابعد عمري انا افديك بعمري وروحي بس اكون معك ومانفترق ناصر ياعمري
    ماتدري كيف كانت حالتي من دونك انت اغلى شيء بدنيتي ماابي شيء يصيبك والله
    ياناصر الله لايقدر لو كان صار شيء لك كان مت وراك من حزني عليك .
    ناصر : لاتقولين كذا ياعمري . وجلست ساره تبكي بفرح وهي تضم يد ناصر بقوه
    وكانها تتشبث بأمل حياتها وكان ناصر يمسح دموع ساره وهو يحمد ربه انه وهبه
    اجمل وارق انسانه الانسانه اللي تعلق فيها وبموقفه هذا واللي صار له ظهر
    مدى محبت ساره له وتلاقت النظرات وطالت وصدقت المقوله اللي تقول (لغه
    العيون ابلغ من كل الحديث ) وساد الصمت المشبع بالحب والوفاء . وبعد لحظات
    صمت قطعت من جديد ساره حاجز الصمت والسكون .
    ساره : ناصر انا لازم ابلغ الباقين انك فقت !!!
    ناصر : وينهم البقيه ؟؟
    ساره : الطبيب مانع انه يدخل عندك اشخاص كثيرين ودائما يوم ادخل عندك يدخلوا معي شوي وينسحبوا بعدها وهم الحين بالخارج .
    ناصر: حبيبتي لاتتاخرين علي ابي اشبع نظري منك اللي غاب عنك ايام .
    ساره : ناصر في شيء بقوله لك بس مو الحين يوم تستعيد عافيتك زين .
    ناصر: خبريني ياعمري وقولي ؟؟ خير عسى ماشر .
    ساره : حبيبي مافي شيء بس بقول لك بعدين .
    حس ناصر انه ساره مهما حاول مارح تقول له حاليا فاستسلم للامر الواقع
    وتركها تروح تبلغ البقيه وماهي الا ثواني حتى كانت الاسره كلها مع ناصر
    تحمد بالسلامه واستدعى عبد الله الطبيب حتى يفحص ناصر ودار الحديث التالي :
    متعب : ماشاء الله ياناصر صحتك ممتازه وهذا يرجع لبنيتك القويه اللي قدرت تقاوم وتكافح وبعد سلطان بتبرعه لك بالدم ماقصر .
    ناصر : سلطان ولد عمي واخوي الكبير وادري انه ماكان بيقصر فيني الله لايحرمني منه .
    سلطان : ياناصر انت اخوي مثل عبد الله تمام ولو طلبت عيوني مارح اتاخر عليك .
    ناصر : دكتور متى بطلع من المستشفى .
    متعب : ههههههههههههه شفيك ياناصر متعجل على الطلعه ولا مليت منا ؟؟
    ناصر : صراحه يادكتور متعب انا من صغري اكره المستشفيات ولا احبها وانا اقول لو تكتب لي خروج من المستشفى افضل .
    متعب : ياناصر لازم تبقى يومين تحت الملاحظه وان شاء الله بعدها تخرج سالم من هنا .
    ناصر :يعني مافي امل طيب مو ممكن اخرج على مسؤوليتي .
    متعب : ممكن بس انا ماافضل .
    عبد الله قطع عليهم كلامهم
    عبد الله : ياخي ليش مستعجل اهم شيء تقوم بالسلامه وبعدين ماجاءت على يومين
    ياخي واذا على الطفش مارح تحس كل يوم بنكون عندك لين تخرج بالسلامه .
    ناصر :ادري فيكم ماتقصرون ياعبود بس والله مااحب المستشفيات .
    عبد الله : ياخي مين قال لك تحبها المهم صحتك وانا مااوافقك بخروج ولا وش قلت ياعمي ؟؟!!
    أبو ناصر : ياولدي ياناصر كلام ولد عمك صحيح مافي داعي للعجله خلينا نطمئن عليك وكلنا بنكون حولك .
    ناصر : زين يبه اللي تشفونه مااحب اكسر لكم كلمه .
    متعب : زين يابطل بس مااوصيك بنفسك حتى بعد ماتخرج من المستشفى لازم تنتبه لصحتك وتاكل زين وتهتم بنفسك .
    ناصر ( وكان يطالع على ساره من بين الموجودين) : صدقني يادكتور انا حريص اني اشفى بسرعه اكثر مما تتصور .
    متعب : زين ناصر الف الحمد لله على السلامه واشوفك ان شاء الله مره ثاني .
    ناصر : حياك يادكتور .
    وخرج الدكتور متعب من الغرفه .
    عبد الله : ها نصور خبرناع ن مغامراتك ياجيمس بوند ههههههههههههههههههههههههههههههه.
    ساره : عبود خلي ناصر بحاله ماتشوفه تعبان ..!!!
    عبد الله : افااااااااا قام المدافع الاكبر عن ناصر ياخي مو بس انتي مشتاقه له حتى احنا .
    ساره : اقول عبود بلا لقافه خلي يرتاح .
    ابتسم ناصر ومد يده يمسك يد ساره وساره استحت من الموقف لانه الكل موجودين
    فتركت يد ناصر معلقه بالجو وناصر لازال ينظر لها ينتظرها تحط كفه بكفها .
    شهد نطت بنص الموقف : ساره سلامات شفيك ماتشوفين يد عشوقي ممدوده ...!!
    ساره ( وخجلت اكثر من كلمه شهد وسكتت )
    ريم (حبت انها تمشى الموقف بعد لقافت شهد ) : الحمد لله على السلامه ناصر ماتشوف شر خيو ؟؟؟
    ناصر ( ونزل يده لانه حس انه احرج ساره ) : الله يسلمكي يافيلسوفه .
    ريم : يارررررررررررربي حتى وانت كذا تقولها ياشينك ياخي .
    وانفجرت الغرفه ضحك على كلمت ريم اللي قالتها بعفيويه .
    عبد الله : ناصر صدق ماجد يسلم عليك ترى جاء زارك اكثر من مره .
    ناصر: الله يحفظه هالماجد والله انه رجال يعتمد عليه .
    أبو سلطان : ايه والله انه خير الشباب .
    أبو ناصر : صدقت يابو سلطان هو وسلطان الله يحفظهم يارب لشبابهم .
    عبد الله : افااااااااااااااا وانا وين رحت ولا انا طحت من القائمه خلاص مالي نفع .
    أبو سلطان : ههههههههههههههههههههههههههه لاياولدي انت الخير والبركه ولو .
    عبد الله : لا خلاص زعلت منكم بعد ايش تراضوني ههههههههههههههههههه .
    ناصر : زين انطق ها .
    عبد الله : اقول اسكت يالااميره النائمه اخيرا استفقت من نومك .
    وكانوا البنات يطالعوا الشباب ومناقراتهم ويضحكوا .
    لما اذن العشاء راح ابو سلطان وابو ناصر للصلاه ومعهم زوجاتهم وتركوا الشباب هناك والبنات .
    وكان عبد الله يناقر كل شوي بناصر وسلطان ويسمعهم من تعليقاته اللاذعه
    والبنات ميتين ضحك عليه وناصر من فتره لفتره يطالع لساره ويفكر في ايش ساره
    تبغى تقوله بس اجلته ويوم انتهى موعد الزياره خرجوا كلهم من الغرفه الا
    ساره حتى تودع ناصر .
    ساره : حبيبي اشوفك على خير وانتبه لنفسك .
    ناصر :مالحقت اجلس معكي اليوم ساره وانا زعلانه منك على فكره .
    ساره : ليش يابعدهم افديك بروحي .
    ناصر :تسلم لي روحك ياعمري بس ليش يوم مديت لكي يدي مااعطتيني يدك .
    ساره : ياناصر مادري ايش اقولك بس كانوا الجميع موجودين هنا امي وامك وابوي وعمي واخواني والبنات وحسيت العيون كلها علينا واستحيت .
    ناصر ( بلهجه معاتبه ) : ياساره وايش يعني انا زوجك ياساره ومافيها شيء .
    ساره : آسفه حبيبي وحقك على راسي .
    ناصر: اعتذارك مقبول حبيبتي ساره ياعمري وش كنتي بتقولين لي ؟؟
    ساره : عن ايش ياعمري ؟
    ناصر :انتي قلتي بتقولي لي شيء بس بتاجلي .
    ساره : بقوله لك ياناصر بس مو الحين !!
    ناصر : ليش صدقيني مارح اوقف بالتفكير فيه وراح اقلق ومارح ارتاح قوليلي ياعمري وريحيني .
    ساره : بقول لك ياناصر ولو اني كنت افضل ناجل الموضوع لين تخرج من المستشفى
    ناصر ابوي وعمي بعد اللي صار اتفقوا انه ياجلوا زواجنا فتره .
    ناصر ( وعلى وجهه علامات الرفض والمفاجاءه ) : مستحيل مين قال لهم كذا مين طلب منهم انتي ياساره ؟؟؟؟
    ساره : لا ياعمري مو انا هذا تفكير ابويا وقال لعمي وعمي نفس الشيء عارض مثلك بالبدايه بس قال بياخذ رايك .
    ناصر : وانتي موافقه على هذا الشيء ؟؟؟
    ساره : ناصر ياعمري انا قلت لهم اللي يشوفوا فيه خير يسوا .
    ناصر : ياساره حرام عليكي كانك ماتعرفي قد ايش انتظر لحظت اللي يجمعنا بيت واحد .
    ساره : صدقني ياعمري انا مثلك بس مابي ازعل ابوي وعمي منا وبعد انت كنت بظروف انا مستعده اضحي باي شيء فيها بس تقوم سالم .
    ناصر: انا ماني موافق وبلغيهم بكذا او تدرين بكره يوم يجي ابوي وعمي بقول
    لهم انا مو موافق وبنفسكم سمعتوا راي الطبيب قال انه كل شيء فيني تمام وبعد
    اسبوعين اكيد ان شاء الله بكون باحسن بكثير من كذا .
    ساره : اللي تشوفه ياعمري .
    ناصر :الله لايحرمني منك .
    ساره : زين عيوني انا لازم استاذن الحين .
    ناصر: بتروحين خلاص .
    ساره : ايه عبد الله بره ينتظرنا مع ريم والبنات .
    ناصر: زين وين دواي ؟؟؟
    ساره ( ضحكت بخجل ) : بعدين يوم تطلع من المستشفى بعد اسبوعين .
    ناصر :اوف اوف كل هذا لا مابي ابغى الحين .
    ساره : ناصر خلك عاقل .
    ناصر :ومين قال اني مو عاقل انا بكامل قواي العقليه واعتقد ماطلبت شيء مو من حقي .
    ساره : لا ياعمري مو كذا بس ....
    ناصر :بس ايش شوفي ساره والله لو ماتعطني بزعل .
    ساره : لا كله الا زعلك . وانحنت ساره واعطته بوسه على خده سريعه .
    ناصر : الله لايحرمني منك عمري انتبهي لنفسك زين .
    ساره : وانت بعد قلبي انتبه لنفسك ياروح ساره .
    ناصر :في امان الله عمري .
    ساره : بامان الله .
    وطلعت ساره وقلبها يرقص وتحمد الله اللي تمم فرحتها ورجعه لها سالم .
    عبد الله : خلاص خلصتوا الفم الهندي حقكم ؟؟؟
    ساره : مالك شغل عبد الله هههههههههههههههههههه.
    عبد الله : ياخي انا امووووووووووووووت واعرف ايش تقولوا كل هذا الوقت انا
    لازم املك علشان اعرف بس ايش يقولوا المملكين كل ذا الوقت .
    ساره : نتكلم بمستقبلنا .
    ونطت(شهد)بقافتها كالعاده : بمستقبلكم بس ها ؟؟؟
    ساره ( وانحرجت وفهمت مغزى كلام شهد ) : خلي عنك اللقافه وممكن تمشون لانه ابي اروح البيت ارتاح .
    عبد الله : انتي اللي اخرتينا ولا انا وريم وشهد وسلوى من بدري بنروح .
    ساره : هههههههههههههههههههه ياسلام يعني الحين كلكم علي .
    سلوى : هههههههههههههههههه ماعليكي عيوني الله يحفظكم لبعض انتي وناصر .
    ساره : وياكي ياغاليه .
    وخرجوا كلهم من المستشفى لبيوتهم وللمره الاولى نامت ساره بعمق وهي سعيده بعد ماصلت ركعتين لربها انه ناصر قام لها بالسلامه .
    بعد يومين خرج ناصر من المستشفى وكانت صحته بدات تتماثل للشفاء وكان كل يوم
    تتحسن صحته عن اول ومضى اسبوع ويومين على خروج ناصر من المستشفى بمعنى انه
    مابقى له الا اسبوع على زواجه من ساره وقرر ابو ناصر انه يسوي عزومه
    لسلامه ابنه وفعلا اجتمعه أسره ابو سلطان مع اسره ابو ناصر في عزومه رائعه
    لكن اللي صار انه ساره ماجاء ت للعزومه . لان ساره قررت انها تجلس هذا
    الاسبوع بالبيت وتمنع ناصر انه يشوفها حتى يوم الزواج يشوفها بشكل مختلف
    ولكن هذا الشيء طبعا ماعجب ناصر فاتصل عليها يوم العزومه وظل يتصل ويتصل
    وساره ماترد ويرسل لها رساله وماترد فراح عند مجلس الحريم ونادى على سلوى .









    (عند باب مجلس الحريم )
    بيت أبو ناصر


    عمري ماتمنيت شيء قد ماتمنيت اشوفك
    واروي عيني من حلاك وتلمس كفوفي كفوفك
    لاتعيشني بخوف وتعتذري بالظروف
    حتى انا عندي ظروف يمكن اصعب من ظروفك
    المسافه بيننا ياحبيبي مو بعيده والظروف اللي تقول
    للاسف ماهي جديده لاتعذبني معاك وانا ذايب في
    هواك عمري ماتمنيت شيء قد ماتمنيت اشوفك
    مادري هي فعلا ظروفك ولا ناوي فيني نيه
    ياللي عمري ماعرفت اقسى من قلبك علي
    ذبلت ارواق اشتياقي مابقى في العمر باقي
    عمري ماتمنيت شيء قد ماتمنيت اشوفك
    قد ماتمنيت اشوفك واروي عيني من حلاك
    وتلمس كفوفي كفوفك


    ناصر : سلوى واللي يخليكي اتصلي على ساره شوفيها ماترد .
    سلوى : هههههههههههههههههههههه ياخي ارحم البنت واحترم رايها قالت لك لاتكلمها طوال هذا الاسبوع .
    ناصر: يالله على تفكيركم انتم البنات وعلى دلعكم يعني لازم الحركات هذه اللي مالها داعي .
    سلوى : هههههههههههههههههههه ناصر هذه مو حركات مالها داعي هذه تقاليد
    وعادات معروفه بعائلتنا انه الاسبوع اللي قبل الزواج مايشوف العريس عروسته
    ولا يكلمها الا للضروره وتحمد ربك انه اسبوع مو شهر .
    ناصر: اما شهر عاد وبعدين ايش العادات هذه بلا عادات بلا خرابيط اقول اتصلي عليها من جوالك يمكن ترد عليكي .
    وفعلا كان توقع ناصر في محله فمن يوم دقت سلوى على ساره ردت ساره .
    سلوى : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته .
    ساره : هلا سلوى وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته .
    سلوى : شلونك عيوني كيفك واخبارك .؟؟
    ساره : بخير ياجلعيكي بخير .
    سلوى: ساره هذا ناصر ذبحني يقول ليش ماتردي عليه .
    ساره : بعد عمري والله هو بس مابي اكلمه ادري لو كلمته بيقول لي ليش ماجيتي وماقدر احرجه واحرج نفسي وبعدين انتي تدري كيف .
    سلوى : أيه ادري لكن بمين تفهمين الاخ تمبل مايفهم هههههههههههههههههههه.
    ناصر: انا تمبل ياسلوى زين عطيني الجوال بلا كلام فاضي .
    ماخذ الجوال من سلوى
    ناصر : السلام عليكم اشبك ساره ماتردي زعلان عليك .
    ساره : وعليكم السلام ناصر آسفه بس انا قلت لك لاتتصل .
    ناصر: شلون يعني مااتصل ساره واللي يرحم والدينك فيكينا من هذا الكلام .
    ساره : ياناصر اسمحلي بهذه مارح اسمع كلامك .
    ناصر: حرام عليكي يعني ايش اسبوع مااكلمك ولا اسمع صوتك ولا اشوفك فيه حرام عليكي .
    ساره : ناصر الله يخليك كلامك هذا يعذبني وهي كلها اسبوع وينتهي .
    ناصر :يعني مافي فايده .
    ساره : علشان خاطري ناصر اسمع الكلام .
    ناصر :اول مره اشوف واحده تقول لزوجها لاتكلمني واسمع الكلام علشان خاطري .
    ساره : ههههههههههههههههههههههه ناصر انت تدري ليش قلت لك كذا .
    ناصر : ياساره ان كان تفكيرك يقول لكي سوي كذا علشان اشتاق لكي فهذا مو صحيح لانه انتي تدرين كيف مشاعري نحوك .
    ساره : ادري ياعمري وربي ادري بس برضوا مارح اسمع كلامك وسامحني والحين لازم اقولك مع السلامه .
    ناصر: انزين بس تراني زعلان من هذا الشيء ولو اني ادري انك مارح تغيري رايك .
    ساره : لاتزعل حبيبي واللي صبرك طول عمرك يصبرك اسبوع .
    ناصر: عمرك شفتي احد يشبع من شرب العسل .
    ساره : بس لازم من فتره لفتره يتوقف عن شربه علشان يحس بلذته ولا بيفقد حلاوته عنده .
    ناصر: طيب الظاهر مافي فايده طيب على الاقل ردي على رسائلي يوم ارسلك .
    ساره : حاضر ياناصر برد على رسائلك .
    ناصر: اشوفك على خير ياعمري وانتبهي لنفسك وتغطي زين .
    ساره : ان شاء الله ياعمري مع السلامه .
    ناصر : مع السلامه .

    نترك بيت ابو ناصر وبيت ابو سلطان ونروح لبيت أبو ماجد شوي حتى نشوف احوالهم .
    وبالتحديد بغرفه ماجد
    كان ماجد بهذا الوقت منشغل باوراق للشغل وجالس يسوي فيها وهو يدري انه ناصر
    زواجه بعد اسبوع ولازم يحضر زواج ناصر بعد ماخلص الاوراق اللي بيده راح
    تمدد على سريره شوي وبدا يفكر يفكر بحياته مستقبله وتفكيره كيف كان وكيف
    صار يفكر بالانسانه اللي ظهرت بحياته ومن نظره واحده غيرت مجراها وصارت هي
    مجرى حياته واللفلك اللي تدور حياته فيه ماجد مو من الشباب العادين وبعد هو
    مو من الشباب اللي تطيحه أي كلمه او نظره من بنت بالع**** تم التعديل من قبل Adminماجد كان طول عمره
    مايقتنع بالحب من اول نظره ولا بانجذاب الاروح وكان يقول ان الحب هو
    مجموعه تصرفات سخيفه يبررها العشاق لنفسهم وانه مافي شيء اسمه حب لكن الشيء
    اللي كان يسخر منه صار هو فيه كان يحب وبجنون والمشكله انه ماكان يدري هل
    الانسان اللي يحبها بيجعل الله له معاها نصيب وهل هي تفكر فيه او يطري على
    بالله حتى وكان ماجد يتمنى انها تعرف ان الانسان اللي شافته بالمصادفه مو
    قادر يشيلها من باله كان ماجد من قبل قرر انه يطلب من امه تخطب له ريم بعد
    زواج ناصر ورجوعه من شهر العسل لكن هذا معناها انه بينتظر على الاقل شهر
    وهو يحس انه مو قادر يتحمل يبغى على الاقل يعلن عن رغبته بالارتباط فيها لو
    مجرد خطبه عاديه والملكه تتاجل يوم يرجع ناصر وكان يتمنى من كل قلبه انه
    ماترفضه ريم صحيح انه ماجد حلم كل بنت لانه شاب مؤدب واخلاق محترم وراتبه
    ممتاز ومركزه الاجتماعي حلو ومن اسره طيبه وعريقه ومعروفه بالرياض بمكانتها
    لكن هذا مايمنعه من خوفه انه ريم ترفضه
    كان وده انه يشارك عبد الله بتفكيره لكن كيف كيف يقول له ياعبد الله ترى
    انا احب اختك دون على الاقل يكون خطيبها مستحيل هو مايرضاها على ريم ولا
    يرضاها على نفسه انه ياذيها باي كلمه ريم بالنسباله حلم جميل ويبغاه يكون
    جميل ويظل جميل حتى لو ماتحقق واعتدل بجلسته وولع التلفزيون وصار يطقطق
    بالقنوات لين وصل قناه الخليجيه فتركها وشوي جاءت اغنيه وكانها تشارك ماجد
    تفكيره .


    الناس عليكي ياريم اقلقوني وعرضوا اسمك وسالوني
    فقلت هذا الاسم عرفوني ذا اسم بالله تعرفه عيوني
    قالوا انهم قد رؤه عندك وفيه شعر بخط يدك
    وزاد انه حط يدك جنب يده وانت تجني تمره المديني
    فقلت حاشا الله مارايته ولا عسى بالنوم اني قد رايته
    ولانعم يوم التقيت ببيته مرت عليه والناس ينظروني
    شخص بحق الله لست اعرف قالوا تعالوا احلف
    قلت بحلف عن سر اقضي له شرع مبطلي
    اذا لكم دعوا فجادلوني بالله خلوا خلي المرغربي
    يسير فيها يصوب ويلعب لاعاد يسمع ذا الكلام
    يزعل اذا زعل خلي الزعل يجيني قالوا عشقت
    عيب من تعشق قالوا لا قلبي عليه يحرق ومال
    عيني بالدموع بالشوق الدمع دمعي والعيون عيوني
    نعم نعم ذي سنه المحبي لهم مطامع في الهوا مساكين
    يازين من حفي الغرام يازين الله في حمل الهوا عويلي
    الناس ياريم عليكي اقلقوني وعارضوا اسمك وسالوني
    فقلت هذا الاسم عرفوني ذا اسم اللي تعرفه عيوني

    يوم سمع هذه الاغنيه جلس يقول يالله ياريم انك دخلتي قلبي من يوم عرفتك
    وياكثر ذي الاغنيه ماتحكي عني وعنك ليتك تسمعيها ليتك تفهميها لكن عسى الله
    يقرب البعيد

    وشوي ضاقت فيه الدنيا ماجد وراح غير ملابسه وقرر يطلع بالسياره يلفلف لين
    تخف ضيقته واتصل على اقرب صديق له بعد عبد الله على فهد زميله ايام الجامعه
    وزميل عبد الله
    ماجد : الووووووووووووووووووو
    فهد : هلاااااااااااا ابو المجد عاش من سمع صوتك .
    ماجد : عاش غاليك ومغليك السلام عليكم ورحمه الله وبركاته .
    فهد : وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته هلا بالغالي هلا باللي دوم على طاري.
    ماجد : تسلم حبيبي اقول فهد وينك فيه ؟؟؟
    فهد : بالبيت ياغالي ليش ؟؟
    ماجد : سلامتك بس ابيك بشيء ضروري .
    فهد : خير ان شاء الله اجل يوم نلتقي بالاستراحه تقولي .
    ماجد : لا ياخي انا ابيك الحين ضروري وبعدين مابي اروح الاستراحه في موضوع ابقوله لك وابيه يكون بيني وبينك بس مايطلع لبره .
    فهد : اوكي ياغالي ماطلبت شيء وين امرك ؟؟؟
    ماجد : تحضر انا كذا عشر دقائق وانا مارك اوكي تكفيك ؟؟
    فهد : اوكي مو مشكله على بركه الله اشوفك بعد عشر دقائق .
    ماجد : زين ياغالي مشكور ماتقصر يلا سلام .
    فهد : سلام .
    واثناء الطريق يشغل ماجد ام بسي اف ام وتجي الاغنيه هذه اللي تزيد لوعته

    شفتك ولا شفت غيرك ارحم اللي صار طيرك
    بالملا مابان غيرك ماخذين كل زينهم الله ياحلوك بينهم
    انت كل شيء خيالي حلم لقيته قبالي كانك نجوم الليالي
    يوم تظهر وينهم الله ياحلوك بينهم شفتك ولا شفت غيرك
    واجدين اللي يبونك والعذاره يحسدونك ياعسى ربي
    يصونك ويحرسك من عينهم الله ياحلوك بينهم

    وبعدها وكان الاشعار والاغاني كلها تظامن مع ماجد واحساسه بهذه اللحظه سمع هذه القصيده لامير الانسانيه عبد الرحمن بن مساعد تقول :

    عيونك آخر آمالي وليلي اطول من اليم
    كيف ألقى كلامٍ عذب يوصف دافي iاحساسي
    عشقتك قبل ما اشوفك وشفتك صرت كلي iحلم
    ابي رمشك يغطيني وابيك اقرب من انفاسي
    يهمك تعرفي انك قتلتي في سنيني iالهم
    قتلني ضحكك وجدك قتلني لينك القاسي
    رميت اقداري في دربك وصرتي في عروقي iالدم
    احبك كثر ماسالت دموع وما نسى iiناسي
    يجول الحزن في ضلوعي بردت وذاب فيني العظم
    و يا كثر الحطب حولي وعندك انكسر iفاسي
    سألتك بالذي زانك تحبي فيني حتى الظلم
    تحبي عيوبي وغدري تحبي المر في كاسي
    انا من كثر ما احبك ابيك كثر رمل اليم
    وابيك فوق الناس وابي ماينحني راسي

    ووصل ماجد لبيت فهد ودق عليه جوال دقه حتى ينبه بوصوله وانتظر وشوي خرج له
    فهد وركب مع السياره وجلس ماجد وفهد الصمت حال عليهم الا من صوت الراديو
    اللي كان شغال طول الطريق لين وصلوا مطعم ونزلوا فيه واختاروا لهم طاوله
    هاديه وطلبوا لهم عصير وبدا الكلام .
    ماجد : فهد اسمعني الكلام اللي بقوله لك الحين مابي أي مخلوق يعرفه ابدا
    وانا اخترتك ووثق فيك لانك اعز انسان عندي مثل عبد الله وانت وياه مثل
    اخواني وانا بصراحه ماني قادر اكتم اكثر اللي بصدري لازم اقوله .
    فهد : قول ياماجد انا اسمعك زين ولا يهمك ياغالي تاكد مافي كلمه من راح تطلع بره مني .
    ماجد : زين انا بحكي لك الموضوع من اوله حتى تفهم كل شيء.
    فهد : زين ماجد قول كلي أذان صاغيه .
    ماجد : انت تعرف اكيد عبد الله وتعرف مدى علاقتي فيه وانه عبد الله مو بس صدقي لا ولد جيران وهو عزيز وغالي علي من زمان .
    فهد : ايه ادري هذا كله .
    ماجد : وتدري انه كل مناسبه تصير لنا اول لهم نكون معهم على الفرح والحزن .
    فهد : صحيح .
    ماجد : وهنا تبدا قصتي تذكر اليوم اللي كان فيه ملكه ناصر على اخت عبد الله وسلطان .
    فهد : ايه اتذكر .
    ماجد : انا يومها يوم كنت مع ناصر والشباب قبل يدخل ناصر عند زوجته كنت
    جالس بالمجلس معكم ونسيت جوالي فيه ويوم تذكرته رجعت اخذه وكان المجلس فاضي
    وشوي وانا ابي اطلع دلخت على بنت هذه البنت هي اخت سلطان وعبد الله ريم
    اختهم الصغيره وكنت انا داير ظهري وجلست تكلمني على اني عبد الله وانا
    ماالتفت حتى مااشوفها وكنت متوقع انها بتنتبه وتتركني لكن تفاجاءت انها
    جاءت قدامي وطالعت فيها وبعدين يوم تنبهت اني مو عبد الله خرجت من المجلس
    بسرعه وانا بعد خرجت لكن من يوم شفتها وانا مو قادر اطلعها من باللي ولا من
    خيالي كلامها وشكلها وكل شيء فيها مو قادر انساه هذه البنت جننتني وسحرتني
    وانا ابي اخطبها بس مادري وش اسوي الحين هم مشغولين بزواج ساره وناصر وصعب
    اخطبها بمعنى انه لازم اجل خطبتها بعد زواج ناصر وساره ورجوعهم من شهر
    العسل وانا خايف انه احد يخطبها لان البنت حلوه وماعليها ومن اسره يتمنى أي
    انسان يناسبهم واخاف اتعجل واخطبها اثناء غياب ناصر وساره وتصير لخبطه
    وبنفس الوقت عرفت من عبد الله انهم ناوين ياسافروا بعد الزواج بكم يوم خارج
    المملكه ومادري وش اسوي ؟؟ ابي منك المشوره لاني خلاص انجنيت ومن ذا
    الموضوع مسيطر علي وابي ارتاح يافهد علمني وش اسوي وانا مو قادر اقول لعبد
    الله خايف على الصداقه والاخوه اللي بينا وبينه رغم اني اعرف عبد الله زين
    وتفكيره مارح يفكر فيني تفكير سيء لكن هذا بعد مايمنع انه يصير فيه مشكله
    ومادري من وين ابتدي واليوم ضاقت فيني وقلت لازم اجي واكم احد وباعتبارك
    احسن واعز واحد عندي بعد عبد الله لجاءت لك وانا اتمنى تقدر تساعدني !
    فهد : ياماجد مشكلتك مو كبيره ولا شيء انت شفت البنت وعجبتك وانت ماتبغى
    تسوي شيء مو زين انت تبغى تخطبها مثلك مثل أي انسان شاف بنت وعجبته ويبغى
    يخطبها وحلك بيدك انت كلم اهلك عن الموضوع وخلي عندهم خبر وهم بيقدروا
    ينسقوا الامور وخذ مشورت ابوك وامك ومافيها شيء لوخطبتها ولما يرجعوا من
    السفر يردوا عليك على الاقل تصير**** تم التعديل من قبل Adminبت وقت وانت ماتدري يمكن يصير بالامور
    امور ويصير شيء يسهل لك الامر اسهل مما انت تتوقعه ياماجد يعني انت وكل
    الله ولاتخاف وانت ماشاء الله عليك ياماجد ماتنعاب ووالله لو لي اخت مو
    متزوجه لتمنيت انها تكون من نصيبك .
    ماجد : تسلم حبيبي ومشكور ياغالي ريحت باللي شوي .
    فهد : ولو ياغالي اجل وش فايده الاصدقاء روق يلا انا عازمك على العشاء والله يوفقك ويحقق لك مبتغاك .
    ماجد : آمين يارب .
    وتعشى ماجد مع فهد ورجع البيت وهو حاس بانه هم كبير انزال عن كتفه وقرر انه
    ثاني يوم يكلم امه وابوه بالموضوع وفعلا بعد مارجع من الدوام وارتاح نزل
    ماجد للصاله ولقى امه وابوه واخته وفاء يشربوا شاي

    (في الصاله)
    ماجد : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته . ويبوس راس امه وابوه
    أبو ماجد + ام ماجد + وفاء : وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته .
    وفاء : يالله انت حيووووووووووو اشرقت وانورت بمجودي عاش من شافك ماعدنا نشوفك خيو !!!
    ماجد : عاشت ايامك ياعيوني كيفك وافي عساكي طيبه ؟؟
    وفاء : تمام ياغالي بخير ياعساك بالف خير .
    ماجد : كيفك يابوي كيفك يمه ؟
    أم ماجد : بخير ياولدي ياعساك سالم .
    أبو ماجد : بخير ياماجد ياولدي .
    ماجد : يبه يمه وانتي بعد وفاء ابيكم بموضوع .
    ام ماجد : خير ياولدي ؟
    ماجد : خير يمه يمه انتي وابوي تدرون انه انا الحمد لله تخرجت من ثلاث
    سنوات واشتغلت والحمد لله الله مكرمني براتب ممتاز ووظيفه منصب وانا يمه
    انت وابوي ابي اكمل نص ديني .
    أم ماجد (والفرحه ماتسعها ) : اخيرا ياولدي الله هداك وبتتزوج والله لاخطب لك احسن بنت .
    أبو ماجد : على خير الله ياولدي والله لو ايش ماكلف زواجك انا حاضر وحنا مو محتاجين الله فاتحها علينا من واسع .
    وفاء : مبروك ياخوي اخيرا بحضر زواجك والله بخلي زواج ان شاء الله احسن زواج .
    ماجد : تسلمين ياغاليه بس يمه انا مابي أي بنت انا ابي بنت معينه حاطها براسي وياليت توافقين عليها .
    أم ماجد : خير ياولدي مين هي اعرفها انا ؟؟؟
    ماجد : تعرفيها يمه وتعرفيها عز المعرفه بعد ووفاء تعرفها وانت يابوي تعرف اهلها وهم مو بعدين عنا .
    وحست وفاء باخوها مين يقصد لكن ماحبت تقاطعه وسكتت .
    أبو ماجد : مين ياولدي بنت مين ؟؟
    ماجد : بنت عمي محمد أبو سلطان واخت عبد الله ريم يبه .
    أم ماجد : والله زين مااخترت ياولدي البنت كامله والكمال لله .
    وفاء : وااااااااااااااااااااااو ماجد ريومه بتاخذ ريومه ماتدري شكثر فرحتي
    ريم هي اغلى صديقه لي ومارح اتمنى لاخوي احسن منها لانها بنت تستاهلك من
    جد وانت تستاهلها .
    أبو ماجد : على خيرة الله ياولدي انا بعد زواج ناصر بروح اخطبها لك .
    ماجد (وقام باس راس امه وابوه ) : الله لايحرمني منكم يارب وانا الحين استرخصكم يبه بروح اكمل اشغالي .
    أبو ماجد : معاك الرحمن ياولدي .
    وخرج ماجد يكمل اشغاله .

    وبهذه الاحداث التى اتمنى انكم استمتعتوا بها اختم هذا الجزء وترقبوني بالجزء العاشر من يابدايات المحبه يانهايات الوله .


    ______________ تـــوقــيـــعـ ـي ________
    منتداي

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    قول معاي
    لا إله إلا الله
    عدد الزهر والثمر
    وعدد أنفاس البشر
    لا إله إلا الله
    عدد لمح العيون
    عدد ما كان وما يكون
    لا إله إلا الله
    عدد جري الرياح في البراري والصخور
    لا إله إلا الله من يومنا هذا
    إلى يوم ينفخ في الصور
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    خله شغال 24 ساعه
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    موضارك ولا بعد بينفعك باخرتك
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    avatar
    ALSFAH
    المشرف العآم
    المشرف العآم

    عدد المساهمات : 216
    نقاط : 2260
    السٌّمعَة : 2
    تاريخ التسجيل : 15/07/2012
    العمر : 19

    رد: قصة يابدايات المحبة يانهايات الوله (قصة سعودية رومانسيه من أرض الواقع ) الجزئ9

    مُساهمة من طرف ALSFAH في الإثنين يوليو 16, 2012 10:36 am

    وين الردود؟؟


    ______________ تـــوقــيـــعـ ـي ________
    منتداي

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    قول معاي
    لا إله إلا الله
    عدد الزهر والثمر
    وعدد أنفاس البشر
    لا إله إلا الله
    عدد لمح العيون
    عدد ما كان وما يكون
    لا إله إلا الله
    عدد جري الرياح في البراري والصخور
    لا إله إلا الله من يومنا هذا
    إلى يوم ينفخ في الصور
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    خله شغال 24 ساعه
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    موضارك ولا بعد بينفعك باخرتك
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 1:27 am